الرئيسية / المقالات / الموقع الرسمي للشيخ الدكتور سمير مراد يستنكر الهجوم الإرهابي في مقديشو

الموقع الرسمي للشيخ الدكتور سمير مراد يستنكر الهجوم الإرهابي في مقديشو

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله تعالى وبعد:
فيقول عز وجل:
(ولا تحسبن الله غافلا عما يعمل الظالمون إنما يؤخرهم ليوم تشخص فيه الأبصار)
ويقول تعالى:
(ومن أظلم ممن افترى على الله كذبا أو كذب بآياته إنه لا يفلح الظالمون)، وقال عليه الصلاة والسلام: “أيها الناس اتقوا الظلم فإن الظلم ظلمات يوم القيامة”، وقال عليه الصلاة والسلام: ” وأما الظلم الذي لا يتركه فظلم العباد بعضهم بعضا”، وقال: “اثنتان لا يؤخر الله عقوبتهما في الدنيا البغي والعقوق”، وقال: “ما من ذنب أجدر أن يعجل الله لصاحبه العقوبة في الدنيا مع ما يدخره له في الآخرة من البغي وقطيعة الرحم”، قال تعالى: (وكذلك أخذ ربك إذا أخذ القرى وهي ظالمة إن أخذه أليم شديد).
والبغي الذي منه القتل للأبرياء هو رأس الظلم، وهو عمل إرهابي إجرامي، إثمه عظيم عاجلا وآجلا، وإسالة الدم المعصوم الحرام في كل شرائع البشر، أكبر البغي بعد الشرك، قال تعالى: (ولا تبغ الفساد في الأرض).
وإن جماعات التكفيريين لا يزالون يمارسون البغي والإرهاب والإجرام وإسالة الدم، ولا يكفون عن ذلك، بحجة نصرة دين الله تعالى .
هذا وقد قامت جماعة شباب الصومال الإرهابي المتطرف المنحرف عن منهج الإسلام؛ بالاعتداء بسيارتين مفخختين، استهدفتا مقر وزارة التربية والتعليم العالي الصومالية، ما أدى إلى قتل ١٠٠ شخص على الأقل غير الجرحى الذين بلغوا قرابة ٣٠٠ شخص.
ونحن في موقع الشيخ سمير مراد نستنكر ونجرم ونبرأ إلى الله تعالى من كل عمل إرهابي إجرامي كهذا، مع دعائنا لأهل القتلى بالصبر والسلوان، وللجرحى بالتعافي التام العاجل، ونسأله تعالى قطع دابر هؤلاء التكفيريين، مع دعوتنا للجميع بالتعاون ضد الإرهاب والإجرام وسفك الدم الحرام، لحماية المجتمعات من هذه الغوائل .
والله تعالى أعلم.

شاهد أيضاً

سلسلة في أحكام الإيمان – فضيلة الشيخ الدكتور سمير مراد – المجلس التاسع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.